الكركي: "أشغال الطفيلة" تسعى لتأهيل طرق سياحية
3333.

فيصل القطامين

الطفيلة –  أكد مدير أشغال الطفيلة المهندس حسام الكركي السعي لتأهيل وصيانة وفتح طرق ذات أهمية بالنسبة للقطاع السياحي في محافظة الطفيلة، لافتا إلى قرب المباشرة في تنفيذها.

وقال الكركي إن مديرية الأشغال العامة ستعمل على إعادة تأهيل وفتح وصيانة بعض الطرق في غضون الشهر المقبل، بسبب أهميتها والتي تسهم في اختصار المسافات إلى المواقع السياحية المنتشرة في مناطق مختلفة 

بالمحافظة.

وأشار إلى أنه تم تخصيص نحو 200 ألف دينار لتعبيد وتأهيل وصيانة نحو 3 كم من طريق شلالات مجهود المشلشلة، كمرحلة أولى والتي يصل طولها الإجمالي إلى نحو 7 كم، وتتميز بوعورتها الشديدة وانحدارها وكثرة المنعطفات الخطرة عليها وتزويدها بعبارات وخنادق لتصريف المياه.

وقال إن ذلك يأتي لكون المنطقة غير مكتشفة سياحيا بشكل كبير، وإن الطريق سيسهم في تعريف الزوار إلى منطقة تعتبر من المناطق الخلابة على مستوى الطفيلة والوطن.

كما بين الكركي أن المديرية ومن خلال كوادرها الفنية وآلياتها ستعمل على فتح الطريق الشمالي الممتد من بساتين عفرا وحتى حمامات عفرا المعدنية، كطريق سياحي كانت وزارة لأشغال العامة قد فتحت جزءا منه، إلا أن الوعورة الشديدة التي تتميز بها الطريق أوقفت العمل فيها قبل أكثر من عشرة أعوام، بسبب عقبات تتمثل في وجود صخور ضخمة تعترض الطريق.

وأكد أنه سيتم استخدام الآليات تكسير "مطرقة" للجزء المتبقي منها وهو بطول 300 متر، لاستكمال فتح امتداد الطريق إلى الحمامات الذي سيختصر المسافة بشكل لافت، بدلا من الدوران لمسافة تزيد على عدة كيلومترات.

وأضاف أنه وفي مرحلة لاحقة سيتم تعبيدها بعد الانتهاء من أكبر معضلة وهي عملية فتحها، حيث ستعبد بالخلطة الساخنة للحفاظ على ديمومتها، لوقوعها في مناطق منحدرة تتميز بكثرة الجريان السطحي لمياه لأمطار فيها وتشكل السيول الجارفة، كما سيتم تزويدها بعبارات لتصريف المياه للحيلولة دون فيضان المياه على سطحها والتسبب بانجرافها. 

©2014 Developed by Actinium For Web Solutions. All rights reserved