تراجع الحركة السياحية بمحمية الموجب بنسبة 65 %

حابس العدوان

 

البحر الميت – فيما تدنت نسبة المبيت في محمية الموجب إلى الصفر، تراجعت الحركة السياحية بنسبة 65 % متاثرة بتداعيات جائحة كورونا، وإغلاق الحدود والمعابر البرية والجوية.
وتعتبر محمية الموجب قبلة لمحبي سياحة المغامرات ومقصدا لمحبي الریاضات المائیة، والذين يشكل السياح الأجانب الغالبية العظمى منهم، إذ تتجاوز نسبتهم 70 % من مجمل أعداد السياح سنويا.
ويعزو مدير محمیة الموجب للمحیط الحیوي الدكتور هشام الدهيسات، ان هذا التراجع إلى الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كورونا، والتي حدت من إقبال الزوار والسياح الى المنطقة، خاصة إغلاق المنافذ الحدودية وإجراءات الحجر الصحي، مشيرا إلى أن عدد زوار المحمية خلال شهري حزيران (يونيو) وتموز(يوليو) من العام الحالي بلغ 4500 زائر مقارنة بحوالي 14200 لنفس الفترة من العام الماضي.
 

كيف تقيم محتوى الصفحة؟